وذكر بيان للشرطة، أن الخلية الإرهابية تضم أربعة متطرفين تتراوح أعمارهم بين 33 و38 سنة، وأوضحت أن زعيمهم مقاتل سابق في سوريا والعراق.

وأورد البيان أن المعلومات الأولية تفيد بأن زعيم هذه الخلية الإرهابية كان يقوم بالاستقطاب، وحاول أن يستغل خبراته القتالية للتخطيط والتحضير لتنفيذ عمليات إرهابية ضد مؤسسات حيوية بالمملكة.

وقالت الشرطة إنها تعمق البحث مع الموقوفين تحت إشراف النيابة العامة المختصة.

وفي ديسمبر الماضي، اعتقلت السلطات المغربيةمتشددين تورطوا في ذبح سائحتين أوروبيتين بعدما أعلنوا ولاءهم لتنظيم داعش في مقطع فيديو أكدت النيابة العامة صحته.

ومنذ الهجومين الانتحاريين في الدار البيضاء (33 قتيلا) عام 2003 وفي مراكش (17 قتيلا) في 2011، شدد المغرب إجراءاته الأمنية، وعزز تعاونه الدولي في مجال مكافحة الإرهاب.