هولاند وصل الى لبنان في زيارة تستمر ليومين

وصل الى بيروت الرئيس الفرنسي السابق فرنسوا هولاند آتيا من باريس في زيارة للبنان تستمر ليومين تلبية لدعوة تلقاها من قسم التاريخ والعلاقات الدولية في جامعة القديس يوسف في بيروت، حيث ستكون له محاضرة ولقاء مع طلاب الجامعة في كلية الاداب والعلوم الانسانية، وذلك في الخامسة من عصر اليوم الاربعاء. وكان في استقباله في صالون الشرف في المطار سفير فرنسا في لبنان برونو فوشيه.

ومن المقرر أن يقابل هولاند رئيس الجمهورية ميشال عون ورئيس الحكومة سعد الحريري والنائب السابق وليد جنبلاط.

وفي المطار أعرب هولاند عن سروره لوجوده في لبنان وقال عن رسالته الى الشباب اللبناني “عليهم ان يحافظوا على الثقة ويعرفوا انهم من بلد يواجه العديد من الازمات وكذلك بامكان هؤلاء الشباب أن يعطوا مثالا عن ما يمكن للمجتمع أن يحققه بعد فترة من المشاكل والصراعات وأنهم إستطاعوا ان يواجهوا العديد من التدخلات التي تجري حولهم، وبالتالي أطلب منهم أن يحافظوا على روح الاستقلالية والسيادة والحرية.

وعن رسالته الى المسؤولين في لبنان، قال هولاند: “إنهم نجحوا في تشكيل حكومة كما كان من المتوقع، والمسألة الرئيسية اليوم هي المسألة الاقتصادية لذلك فإن على فرنسا وأوروبا اليوم ان يكونوا الى جانب لبنان في هذه المرحلة.

وعن العلاقات الفرنسية واللبنانية قال هولاند “إنها علاقات جيدة وفرنسا متمسكة جدا بوحدة لبنان وبقدرته على ان يكون دولة فاعلة في المنطقة ودولة مهمة جدا في الشرق الاوسط.