وخسر الأهلي بثلاثية نظيفة أمام مضيفه التونسي، ليتوج الترجي بطلا لدوري أبطال أفريقيا بنتيجة 4-3 في مجموع اللقاءين.

وأثار استلام الخطيب لميدالية ذهبية على منصة التتويج ثم وضعها في جيبه، الجدل على مواقع التواصل الاجتماعي، بشأن أحقية رئيس النادي في التكريم، فضلا عن أن الأهلي لم يتوج باللقب الأفريقي.

إلا أن عضو الكاف طارق بوشماوي قال إن “الميدالية الذهبية التي منحها إلى رئيس الأهلي هي آخر ميدالية، ويجب أن تمنح إلى النادي المصري”.

وأضاف بوشماوي في تصريح لإذاعة “موزاييك” التونسية، السبت: “منحت الميدالية إلى ممثل الأهلي على منصة التتويج وهو محمود الخطيب”.

ونفى المسؤول في الاتحاد الأفريقي ما تداولته بعض مواقع التواصل الاجتماعي، بأن “الخطيب تعمد إخفاء الميدالية”.

وخسر الأهلي لقب دوري أبطال أفريقيا، بعد وصوله إلى النهائي للموسم الثاني على التوالي، حيث نجح الوداد البيضاوي المغربي العام الماضي من انتزاعه على حساب الفريق الأحمر.