وكان البرلمان التركي قد واقف في أكتوبر عام 2014 لأول مرة على نشر تلك القوات، وجدد انتشارها كل عام منذ ذلك الحين.

وقال البرلمان التركي “من الضروري لأمن تركيا اتخاذ جميع التدابير اللازمة .. لمواجهة أي تهديدات”.

ونقلت وكالة الصحافة الفرنسية عن عصمت يلماز رئيس لجنة الدفاع في البرلمان أن تركيا ستواصل قتالها ضد الإرهاب.

وأضاف “تركيا لن تسمح بتموضع التنظيمات الإرهابية على حدودنا الجنوبية وتدريبها، واستهدافها لبلادنا عبر الاستفادة من الوضع السياسي المتزعزع في العراق وسوريا”، بحسب الوكالة.