وظل بنك السودان المركزي بدون محافظ منذ الـ16 من يناير الماضي عقب وفاة المحافظ السابق، حازم عبدالقادر، بسكتة قلبية في تركيا.

ويعاني البنك المركزي منذ أشهر نقصا في العملات الأجنبية مترافقا مع ارتفاع معدل التضخم، الذي اقترب من 68 بالمئة في أغسطس الماضي.

وأصدر الرئيس السوداني قرارا جمهوريا بتعين محمد خير الزبير محافظا لبنك السودان المركزي، وفقا لما نقلته “فرانس برس”.

وسبق أن شغل الزبير هذا المنصب بين 2011 و2013 كما كان في تسعينات القرن الماضي وزيرا للدولة بالمالية.