وذكرت سارة ساندرز، المتحدثة باسم الإدارة الأميركية، خلال مؤتمرها الصحافي اليومي “يتطلع الرئيس إلى مناقشة سبل تعزيز العلاقات بين الولايات المتحدة والسعودية”.

وبدأ ولي العهد السعودي، في الرابع من مارس الجاري، جولة خارجية استهلها بمصر في زيارة من ثلاثة أيام، حيث التقى الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي.

وشهد ولي العهد السعودي والرئيس المصري، في القاهرة، توقيع ثلاث اتفاقيات ومذكرة تفاهم استثمارية بين البلدين في عدد من المجالات.

وفي المحطة الثانية من الجولة، حل الأمير محمد بن سلمان، في لندن، حيث التقى الملكة إليزابيث ورئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي كما أجرى مباحثات مع وزير الدفاع غافين وليامستون.