وأضاف الجارالله “أن السلطات اللبنانية تسلمت الطلب والتنسيق جار معها حيال هذا الملف لتسليم المتهم وزوجته للكويت ومحاكمتهما محاكمة عادلة” مؤكدا أن الكويت تتحرك من واقع مسؤولياتها والتزاماتها.

يذكر أن وزارة الداخلية الكويتية أعلنت في فبراير الماضي العثور على جثة عاملة فلبينية داخل براد (فريزر) في إحدى شقق منطقة (السالمية) حيث اثبتت التحريات أن الشقة كانت مستأجرة من قبل شخص لبناني الجنسية وزوجته التي تحمل الجنسية السورية وقد غادرا البلاد قبل اكتشاف الجثة بفترة طويلة.