الدكتور ناجي: كل ما أريده هو حماية أولادي من التشرد

في رحاب المؤسسة الإعلامية للشرق الأوسط، حضر الدكتور سعيد ناجي مستغيثاً بنا يطلب نشر قصته ليناجي بها وزير الهجرة الاسترالي مطالباً بالنظر لأوراقه بعين الاعتبار حماية له ولأسرته.

وعلى هذا استضاف الدكتور سام نان رئيس تحربر جريدة الأنوار الأسبوعية الدكتور سعيد ناجي طبيب أسنان مصري وحاوره حول قصة التجديد التي مرّ فيها بعد سفره من مصر إلى ماليزيا ثم منها إلى استراليا.

وكان الدكتور سعيد مصطفى ناجي عبد اللطيف “مسلم سابقاً” قد عرف الرب يسوع المسيح في ماليزيا عن طريق ابنته التي كانت تدرس في مدرسة مسيحية ومن خلالها قرأ الكتاب المقدس وتعرف على الرب يسوع المسيح وقبل الرب يسوع كمخلص شخصي له.

وعندما جاء إلي استراليا قدم على طلب لجوء ولكن تم رفضه إلي أن وصلت قضيته إلى وزير الهجرة وصار يواجه مشكلة مع دائرة الهجرة الاسترالية لقبول اللجوء الديني. ويخشى العودة إلى مصر لأنه لا يقدر أن يعيش في مصر كمسلم ولا يقدر أن يعلن أنه صار مسيحياً.

وبناء عليه جاء إلى المؤسسة الإعلامية ليعلن صوته مناجيا دائرة الهجرة لتنظر إليه بعين الشفقة وتمنحه حق اللجوء.