وأصدر الجيش بيانا قال فيه إن “قوات إنفاذ القانون بالجيش الثاني الميداني تمكنت من القضاء على 8 تكفيريين واكتشاف وتدمير 6 أوكار تستخدمها العناصر التكفيرية في الاختباء وتكديس الاحتياجات الإدارية والطبية ومعدات الاتصال”.

وقال الجيش إنه دمر أيضا مخزني ذخائر، عثر بداخلهما على 24 عبوة ناسفة، فضلا عن “تدمير 4 عربات خاصة بالعناصر التكفيرية إحداها مفخخة، ودراجتين ناريتين”.

كما أعلن الجيش “تدمير جسم نفق بعمق 15 مترا على الشريط الحدودى بشمال سيناء”.

وتسعى القوات المصرية إلى القضاء على الجماعات المتطرفة في شبه جزيرة سيناء، وأخطرها تنظيم “أنصار بيت المقدس” الذي يتبع “داعش” ويطلق على نفسه اسم “ولاية سيناء”.

ومنذ عزل الرئيس الأسبق محمد مرسي في يوليو 2013، كثفت الجماعات المسلحة في مصر أنشطتها، وشنت هجمات قتل خلالها المئات من قوات الأمن والمدنيين، سواء في سيناء أو في باقي أنحاء مصر.