وبلغ العجز في الميزان التجاري 2.38 مليار دولار أميركي، مقابل 4 مليارات لنفس الشــهر مــن العام الماضي، وفق ما أضاف الجهاز في بيان الأحد، وهو تراجع كبير في العجز بنسبة سنوية تبلغ 40 في المئة.

وقال الجهاز إن قيمة الصادرات سجلت انخفاضا بنسبـة 1.3 في المئة، حيث بلغت 2.01 مليار دولار أميركي خلال شهــر ديسمبر 2016 مقـابـل 2.04 مليار لنفس الشهر من العام السابق.

ويرجع ذلك إلى انخفاض قيمة صادرات بعض السلع وأهمها “بترول خام بنسبة 29.3 في المئة، وأسمدة بنسبة 15.8 في المئة، وبرتقال طازج بنسبة 8.0 في المئة، وملابس جاهزة بنسبة 7.1 في المئة”.

وأضاف بيان الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء أن صادرات بعض السلع ارتفعت خلال شهر ديسمبر 2016، مقابل مثيلتها لنفس الشهر من العام السابق.

وأهم هذه السلع “أدوية ومحضرات صيدلة بنسبة 12.1 في المئة، وأثاث بنسبة 8.5 في المئة، وعجائن ومحضرات غذائية متنوعة بنسبة 6.6 في المئة، وفواكه طازجة بنسبة 5.0 في المئة”.

وأشار إلى أن قيمة الواردات انخفضت بنسبة 27.3 في المئة، حيث بلغت 4.39 مليار دولار أميركي خـلال شهـر ديسمبر 2016 مقابل 6.03 مليار لنفس الشهر من العام السابق.

ويرجع ذلك إلى انخفاض قيمة واردات بعض السلع وأهمها “قمح بنسبة 41.6 في المئة، ولدائن بأشكالها الأولية “بلاستيك” بنسبة 29.7 في المئة، ومواد أولية من حديد أو صلب بنسبة 18.1 في المئة، ومنتجات البترول بنسبة 9.5 في المئة”.

وارتفعت قيمة واردات بعض السلع، خلال شهر ديسمبر 2016، مقابل مثيلتها لنفس الشهر من العام السابق، وأهمها “سكر مكرر، وأنابيب ومواسيـر ولوازمها من حديــد أو صلـب، وبترول خام، وفول صويا”.