وأضافت المصادر أن طائرات تشارك في عمليات ملاحقة المسلحين في منطقة الواحات، مشيرة، في الوقت نفسه، إلى أن الأمن دفع بتشكيلات من فرقة العمليات الخاصة بمواكبة مدرعات.

وانطلقت عمليات ملاحقة المسلحين، عقب مقتل  عدد من القوات الأمنية في مواجهات اندلعت خلال “مداهمة بؤرة إرهابية” بمنطقة الواحات، حسب ما ذكرت مصادر أمنية مصرية.

وقال مسؤول مركز الإعلام الأمنى أنه “في إطار الجهود المبذولة لتتبع العناصر الإرهابية وتحديد أماكن إختبائها.. فقد وردت معلومات لقطاع الأمن الوطني تفيد بإتخاذ بعض هذه العناصر الإرهابية للمنطقة المتاخمة للكيلو 135 بطريق الواحات بعمق الصحراء مكاناً لاختبائها”.

و”تم إعداد مأمورية لمداهمة تلك العناصر وحال إقتراب القوات وإستشعار تلك العناصر بها قامت بإطلاق الأعيرة النارية تجاهها حيث قامت القوات بمبادلتها إطلاق النيران، مما أسفر عن إستشهاد وإصابة عدد من رجال الشرطة ومصرع عدد من هذه العناصر..”.

وتشن القوات المصرية حملات ضد الجماعات المتشددة التي صعدت من هجماتها الإرهابية، بعد عزل الرئيس المنتمي إلى جماعة الإخوان، محمد مرسي، عام 2013.