وجرى الافتتاح بحضور ولي عهد أبوظبي الشيخ محمد بن زايد وولي عهد البحرين الأمير سلمان بن حمد آل خليفة والأمير خالد الفيصل أمير مكة والشيخ محمد الخالد الحمد الصباح، وزير الدفاع الكويتي والمشير خليفة حفتر قائد الجيش الوطني الليبي.

وتحمل القاعدة اسم اللواء محمد نجيب أول رئيس لمصر بعد ثورة 23 يوليو 1952.

وتضم القاعدة مختلف الأسلحة الرئيسية وبها فرقة تقدر بـ20 ألف مقاتل وتهدف إلى مواجهة أي تهديدات إرهابية محتملة من ليبيا، وتأمين المفاعل النووي في الضبعة.

وذكرت صفحة المتحدث العسكري المصري على موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك” أن قاعدة محمد نجيب العسكرية تعد أول قاعدة عسكرية متكاملة على أرض مصر، يتمركز بها تجميع قتالي قوي يتوافر به المأوى الحضاري وميادين التدريب المجهزة لمختلف العناصر القتالية والتخصصية.