إرسلان: برّي.. الراعي للدولة ومؤسساتها

إستقبل رئيس مجلس النواب نبيه بري رئيس الحزب «الديموقراطي اللبناني» النائب طلال ارسلان، في عين التينة.
بعد اللقاء، قال ارسلان: «لا بد دائما أن نزور هذا الصرح والأخ الأكبر دولة الرئيس الصديق نبيه بري، خصوصا في هذا الظرف الذي تمر به البلاد وغدا الإستحقاق الرئاسي».
وأضاف: «سأختصر وأقول بغض النظر عن جلسة الإنتخاب الرئاسية غدا التي نأمل أن تكون صفحة جديدة قد فتحت بالنسبة لردم الهوة بين اللبنانيين، لا أستطيع الا أن أقول أن الرئيس بري يبقى دائما في أي موقف يتخذه الراعي للدولة ومؤسساتها، وصاحب الحكمة في إدارة البلد والضمانة الأساسية لكل المؤسسات الدستورية في البلد».
واعتبر ارسلان أنه «بحنكة وحكمة بري في مقاربة في ما يتعلق بأمور الدولة اللبنانية منذ سنتين ونصف أو أستطيع أن أقول منذ عام 2005 كانت كل الأمور تدور حوله لأنه كان الأطفائي لكل محاولات التفرقة والإنقسام»، مشيراً الى أنه «كان يحاول دائما أن كان عبر مساعيه الشخصية أو عبر انعقاد طاولة الحوار ردم الهوة ولتسهيل التوافق بين اللبنانيين».
كما عبر عن ثقته التامّة ببري، فقال: «أنا على ثقة تامة بأنه كان وسيبقى غدا وبعد غد الضامن والراعي الأساسي للدولة ووحدة المؤسسات الدستورية».