وقالت المصادر إن الغارة الأولى استهدفت منشأة في رفح في جنوب القطاع تابعة لكتائب عز الدين القسام، الجناح العسكري لحركة حماس، بينما اكتفت بوصف الهدف الثاني بأنه موقع لحماس في وسط القطاع.

من جهته أعلن الجيش الإسرائيلي في بيان أن “مقاتلاته قصفت أهدافا عسكرية في مجمع تابع لمنظمة حماس الإرهابية في قطاع غزة”.

ولم يؤكد الجيش شن غارة ثانية.

وأفاد البيان أن العملية تأتي ردا على تسلل وجيز لمحتجين فلسطينيين عبروا الحدود من القطاع إلى إسرائيل في وقت سابق من يوم السبت قبل أن يعودوا سريعا إلى داخل الأراضي الفلسطينية.

وتابع البيان أن الغارة تأتي كذلك ردا على المحاولات الفلسطينية المتكررة لتخريب السياج الحدودي “والبنى التحتية الأمنية” خلال الاحتجاجات المستمرة على الحدود بين القطاع وإسرائيل.