وأضافت أن الصبي من قرية خوت في منطقة توفا جنوبي سيبيريا فقد الأحد. وشاركت مروحية وحوالي 100 من المنقذين في عملية البحث، التي شملت نحو 200 كيلومتر شمالي الحدود مع منغوليا، بحسب الأسوشيتد برس.

عثر على الطفل صباح الأربعاء على بعد نحو 3 كيلومترات من القرية، عندما رد على عمه، الذي شارك في البحث وهتف باسمه. وقالت الوزارة إن الطفل في حالة مرضية.

وقالت تقارير إعلامية روسية إن الطفل ذهب في الغابة المعروفة باسم غابات الصنوبر في سيبيريا متتبعا جرو وتشتت جدته عنه وفقدته. ولم يكن بحوزته سوى لوح شكولاتة.

المصدر . مصرنا اليوم