ووفق ما ذكرته صحيفة “ديلي ميل” البريطانية، فإن سام كانيزاي (16 عاما) قرر أن يسبح قليلا، بعد مبارة كرة قدم مع أصدقائه، إلا أنه خرج من شاطئ ديندي في برايتون والدم يغطي قدميه.

و”كافح” الأطباء من أجل فهم الإصابات الغامضة التي تعرض لها المراهق، مما جعل والده يحقق بنفسه في المسألة.

وتسلح الوالد بشبكة صيد وقطع من اللحم الطازج في الليلة التالية، ثم عاد إلى الشاطئ، فعثر على المئات من المخلوقات التي يعتقد أنها كانت مسؤولة عن إصابة ابنه.

وقال الأب إنه تم نقل “المخلوقات” البحرية إلى المستشفى، حيث سيتم إجراء مجموعة من الاختبارات لتحديد نوعها.

وأضاف “الشيء الواضح هو أن هذه الحشرات تحب اللحوم.. التهمت كل قطع اللحم التي جلبتها معي كما التهمت قدمي ابني”.