وأسفرت الغارات عن سقوط قتلى وجرحى في صفوف الميليشيات، فيما دمرت الغارات تعزيزات للحوثيين في الطريق الواصل بين جبل النار شرقي المخا ومعسكر خالد بمديرية موزع، وطال القصف الجوي أيضا نقاط تفتيش للمتمردين في موزع.

وتأتي الغارات المكثفة على مواقع الحوثيين بعد تسللهم واستعادتهم لموقع عسكري في جبل النار بعد أيام من سيطرة قوات الشرعية عليه.

وتشتد المواجهات المسلحة على الأرض بين القوات الحكومية والمليشيات الانقلابية شمالي المخا على مشارف معسكر خالد في مديرية موزع وتمتد إلى شمال منطقة يختل اتجاه الخوخة.

من جانبها، أكدت مصادر محلية يمنية أن ميليشيات الحوثي اقتحمت قرية الشرم في مديرية عتمة محافظة ذمار وضيقوا الخناق على معقل المقاومة.

وشهدت مديرية عتمة مواجهات عنيفة بين ميليشيات الحوثيين ومسلحين قبليين، تكبدت فيها مليشيات الحوثي خسائر بشرية فادحة لكنها حشدت مزيد من المسلحين والعتاد إلى المنطقة وتمكنت من تحقيق تقدم واضح.

وحسب المصادر، فإن المواجهات لا تزال مستمرة في قرية الشرم الأسفل، فيما سيطر الحوثيون على قرية الشرم الأعلى وأن المسلحين التابعين للمقاومة لا يزالون يتمرسون في مناطق أخرى لم تصل إليها المليشيات بعد.