وضربت الزلازل ذات المنطقة التي شهدت زلزالا مدمرا في نوفمبر الماضي، أسفر عن مصرع أكثر من 530 شخصا.

وذكرت هيئة المسح الجيولوجي الأميركية أن 5 من الزلازل وقعت بالقرب من مدينة ماندلي العراقية، تلاها زلزال ضرب بالقرب من مهران في غرب إيران.

وقال التلفزيون الإيراني إن الناس هرعوا إلى الشوارع أثناء وقوع الزلازل، التي وقعت على عمق 10 كيلومترات، وفقا لما ذكرته هيئة المسح الجيولوجي الأميركية.

وفي بغداد، شعر الناس بزلزال يهز العاصمة العراقية، تبعه ما شعر بأنها مثل الهزات الارتدادية.

من جانبها، نشرت السلطات الإيرانية على التلفزيون الحكومي أرقاما مماثلة بشأن الزلازل، وكانت جميع المعلومات أولية ويمكن أن تتغير مع فحص العلماء للبيانات.

وتقع إيران على خطوط صدع رئيسية، وهي عرضة لزلازل شبه يومية.

وفى عام 2003، سوى زلزال بلغت قوته 6.6 درجة مدينة بام التاريخية بالأرض، مما أسفر عن مصرع 26 ألف شخص.