وهاجم نحو 5 أشخاص المجمع، الذي تتمركز فيه قوات من الجيش والشرطة.

وقال محمد الأسدي، وهو عقيد بالجيش العراقي، إن أحد المهاجمين فجر سترته الناسفة عند المدخل، فيما اشتبك الأربعة الآخرون مع الحرس لنحو 3 ساعات.

وأضاف أن أفراد الجيش والشرطة تمكنوا من قتل المهاجمين الأربعة الآخرين، كما أصيب 6 من أفراد القوات.

وانهارت فعليا الشهر الماضي دولة الخلافة، التي أعلنها التنظيم المتشدد، عندما أحكمت القوات العراقية سيطرتها على مدينة الموصل، معقل المتشددين شمالي العراق بعد عملية استمرت 9 أشهر.

ولا تزال بعض المناطق بما في ذلك بلدات صغيرة ومناطق جبلية تحت سيطرة داعش، خاصة على الحدود.