إعلام مصري يناقش المشاركة السياسية والانتخابات البرلمانية

عقد مركز إعلام مصري بالتعاون مع المجلس القومي للمرأة في منطقة الوداي الجديد بجمهورية مصر العربية، ندوة حول الانتخابات البرلمانية وتعزيز المشاركة السياسية، حاضرت فيها نادية عزمي ويصا، مقرر فرع المجلس القومي للمرأة بالوادي الجديد، وعبد المجيد أحمد عبده محامٍ بالاستئناف.

وتأتي الندوة في إطار الحملة الإعلامية المكثفة التي أطلقها مركز إعلام الخارجة، بالتزامن مع العد التنازلي لإجراء الانتخابات البرلمانية، التي تناولت عدة نقاط متعلقة بالعملية الانتخابية، منها فكرة تبني المجلس القومي للمرأة حملة طرق الأبواب، التي تقوم بها الرائدات الريفيات، التي تهدف إلى توعية السيدات بأهمية الخروج للتصويت في الانتخابات البرلمانية.

وكذلك عمل بطاقات شخصية لكل فتاة ولكل سيدة لا تملك بطاقة الرقم القومي، وخاصة السيدات الوافدات، وذلك لتوضيح أن البطاقة ضمانة لحقوق السيدة، وكذلك تبني المجلس القومي للمرأة تدريب السيدات الراغبات في الترشيح في الانتخابات البرلمانية والمحليات.

ثم تطرقت الندوة إلى عدد المقاعد المخصصة للمحافظة، وكذلك عدد المرشحين على نظام الفردي على مستوى دائرة الخارجة وعدد القوائم المتنافسة في دائرة شمال ووسط وجنوب الصعيد، وكذلك طريقة التصويت، كما أن الندوة شرحت عدد الفئات التي تضمنها كل قائمة سواء عدد الشباب أو عدد المسيحيين وعدد المرأة.

وفي ختام الندوة، تم التأكيد على ضرورة اختيار المرشح المناسب ومعايير ومواصفات هذا المرشح؛ لضمان تشكيل مجلس نواب قوي، يقوم بدوره المنصوص عليه في الدستور.