وظهرت مقاطع من المقابلة مع قناة “إن تي” في التلفزيونية على تطبيق الرسائل الخاص بموقع مكتب الأسد، حسبما نقلت وكالة تاس الروسية الرسمية، الجمعة.

وفيها قال الأسد إن “التحدث الى الأميركيين ومناقشتهم الآن دون سبب ودون تحقيق شيء، مجرد إضاعة للوقت. وأضاف “لا يسعنا التحدث الى الأميركيين لمجرد أنهم أميركيون”.

ونقل عن الأسد قوله “نحن مستعدون للنقاش مع أي طرف يثمر النقاش معه”، وأضاف أنه لا يعتقد “أن السياسة الأميركية ستكون مختلفة في المستقبل المنظور”.