وأورد التقرير أن المواقع الحدودية تقع إلى الجنوب الشرقي من العاصمة دمشق مضيفا أن مسلحين قتلوا وأصيبوا خلال الهجوم.

لكن التقرير لم يحدد هوية المسلحين أو متى جرت السيطرة على هذه المواقع.

وتقاتل ميليشيا حزب الله، وهي جماعة مسلحة مدعومة من إيران، دعما للحكومة السورية التي تحقق مكاسب ميدانية سريعة في مواجهة المعارضة في جنوب وشرق سوريا.