واستخدم الجيش الخميس العربات المدرعة والمدفعية ضد 50 مسلحا من جماعة “المقاتلين من أجل حرية بانغسامورو” في جزيرة مينداناو، كما أعلن المتحدث باسم الجيش الكولونيل غيري بيسانا.

وقال الكولونيل بيسانا إن قوات الجيش عثرت على جثث ثمانية مسلحين، لكنه أشار إلى أن الجيش يعتقد أن الإرهابيين فروا وبصحبتهم جثث 15 آخرين.

وأوضح أن جنديا في الجيش اصيب في المواجهات التي جرت قرب بلدة داتو.

وتعد هذه الجماعة فصيلا منشقا عن جبهة “تحرير مورو “، أكبر فصيل إرهابي في الفليبين وقع اتفاق سلام مع مانيلا العام 2014 بعد عقود من المعارك الذي أسفر عن مقتل أكثر من 100 ألف شخص، حسب تقديرات رسمية.