وأعلن التلفزيون الحكومي، تقديم الوزير استقالته الى رئيس الحكومة شهيد عباسي خاقان لإخراج البلاد من الأزمة.

ودعا  زعيم حركة “لبيك يا رسول الله” الإسلامية التي تقود الاحتجاجات في إسلام أباد، الاثنين، إلى إنهاء الاعتصام مؤكدا أن “كل مطالب” الحركة ستلبى.

وقال خادم حسين رضوي لأكثر من ألفين من أنصاره الذين يقومون بحركتهم الاحتجاجية منذ 6 نوفمبر “ندعو إلى إنهاء الاعتصام” وذلك بعد استقالة الوزير.

واحتدمت الأزمة في باكستان بعدما اقترح وزير العدل  تغيير صيغة أداء القسم في البلاد، وقال غاضبون إن الصيغة التي كانت مقترحة وجرى التراجع عنها في وقت لاحق، لم تشر إلى كون النبي محمد (ص) خاتم الأنبياء والمرسلين.