وأضاف البيان أن “الوزير قدم تعازيه في ضحايا الهجوم والذين من بينهم مواطن فرنسي قتل في موقع الهجوم” ولم يذكر البيان أي تفاصيل إضافية عن هوية الضحية الفرنسية.

وذكر البيان أن لو دريان ناقش أيضا مع نظيره وزير خارجية بوركينا فاسو الوضع في واجادوجو.

وقتل 18 شخصا على الأقل وأصيب آخرون في الهجوم الذي وقع ليلا على مطعم في عاصمة بوركينا فاسو، على الرغم من أن قوات الأمن قتلت المسلحين اللذين نفذا الاعتداء وحررت أشخاصا كانوا محاصرين في المبنى الذي وقع فيه الحادث.